ملتقى الجزائريين والعرب
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

تحليل الهرمونات يحتاج صيام

استعرض الموضوع التالي استعرض الموضوع السابق اذهب الى الأسفل

تحليل الهرمونات يحتاج صيام Empty تحليل الهرمونات يحتاج صيام

مُساهمة من طرف خالد نجم السبت 20 يناير - 10:33:07

تحليل الهرمونات يحتاج صيام
secrets-of-dream
 
تحليل الهرمونات يحتاج صيام.. ما هي الحقيقة؟
تعتبر فحوصات الهرمونات من الفحوصات الشائعة التي يتم إجراؤها لتقييم صحة الجسم ومعرفة ما إذا كانت الغدد الصماء تعمل بشكل طبيعي أم لا. ولا شك أن العديد من الأشخاص يتساءلون عما إذا كان يجب الصيام قبل إجراء فحوصات الهرمونات. في هذا المقال، سنلقي الضوء على هذا الموضوع ونوضح ما إذا كان الصيام مطلوباً قبل هذه الفحوصات أم لا.
تجدر الإشارة أن معظم فحوصات الهرمونات لا تتطلب صياماً. ولكن هناك بعض الفحوصات التي قد يطلب منك الصيام قبل إجرائها، وذلك من أجل الحصول على نتائج صحيحة. تختلف المتطلبات من فحص لآخر، ولذلك يجب استشارة الطبيب المختص قبل البدء في الصيام.
إليكم بعض الأمثلة على الفحوصات التي قد تتطلب الصيام:
  1. تحليل هرمون الثايروكسين: هذا الهرمون يفرزه الغدة الدرقية، وقد يكون من الضروري الصيام قبل إجراء هذا التحليل للحصول على نتائج دقيقة. يفضل صيام لمدة 8 ساعات في الصباح الباكر قبل إجراء التحليل.
  2. تحليل الكوليسترول: هذا الفحص الشائع يتطلب الصيام لمدة 12 ساعة قبل إجرائه. يتم ذلك للحصول على قياسات صحيحة لمستويات الكوليسترول في الدم.
  3. تحليل البروجسترون: في بعض الحالات، قد يطلب منك الصيام قبل إجراء فحص هرمون البروجسترون. يفضل استشارة الطبيب لتحديد ما إذا كان يجب الصيام قبل هذا الفحص أم لا.

من الجدير بالذكر أنه في حالة عدم الاستيقاظ من النوم بعد ساعات الصباح الباكر، فإن العديد من فحوصات الهرمونات يمكن إجراؤها من دون الحاجة إلى الصيام. وفي جميع الأحوال، يجب استشارة الطبيب للحصول على توجيهات دقيقة بشأن الصيام والتحضيرات اللازمة قبل إجراء فحوصات الهرمونات.
باختصار، فإن تحليل الهرمونات يحتاج صيام في بعض الحالات، ولكن ليس دائماً. يجب استشارة الطبيب المختص لتحديد ما إذا كان يجب الصيام قبل الفحص أم لا. الالتزام بتعليمات الصيام والتحضيرات اللازمة يضمن الحصول على نتائج موثوقة ودقيقة.
متى يتم عمل تحليل تكيس المبايض؟
متى يتم عمل تحليل تكيس المبايض؟
تعتبر تحاليل تكيس المبايض أحد الفحوص المهمة التي يمكن أن تساعد في تشخيص حالة تكيس المبايض. ولكن متى يجب أن نقوم بإجراء هذه التحاليل؟ في هذه المقالة، سنقدم لكم معلومات حول أفضل الأوقات لإجراء تحليل تكيس المبايض.
  1. تحليل FSH-LH:
    تعتبر تحاليل FSH-LH (هرموني التنظيم الهرموني وهرمون الحويصلة المنبسطة) من أهم التحاليل لتقييم صحة المبايض وتحديد وظيفتها الهرمونية. يجب أن يتم إجراء هذه التحاليل في اليوم الثالث من الدورة الشهرية. بالإضافة إلى ذلك، من المفضل تجنب الإجراء على معدة فارغة وقبل تناول الإفطار.
  2. تحليل PRL-TSH:
    تقياس مستوى البرولاكتين (PRL) وهرمون الغدة الدرقية (TSH) قد يساعد في تحديد وجود أي اضطرابات في الهرمونات الجنسية والإنجاب. يمكن أن يتم إجراء هذا التحليل في أي وقت من الدورة الشهرية، ولكن من المفضل أن يتم قبل الفطور.
  3. تصوير الحوض بالموجات فوق الصوتية:
    من الممكن أن يتم استخدام تصوير الحوض بالموجات فوق الصوتية للكشف عن وجود تكيسات المبايض. يتم إجراء هذا الفحص عن طريق إدخال جهاز في المهبل، وهو إجراء غير مؤلم. يتم تحديد حجم ونوعية الكيس وفحص المبايض وقياس سماكة الرحم باستخدام الموجات فوق الصوتية.

من المهم أن تتحدثي مع طبيبك لتحديد الوقت المثلى لإجراء تحليل تكيس المبايض وفقًا لحالتك الشخصية. قد يحدد الطبيب هذا الوقت استنادًا إلى الأعراض والتاريخ الطبي ونتائج الفحوص الأخرى. لا تترددي في طرح أي أسئلة تخطر في بالك وتبادل المعلومات الضرورية مع الطبيب لتعيشي حياة صحية سعيدة.




خالد نجم
عضو نشيط
عضو  نشيط

احترام القوانين : 100 %
عدد المساهمات : 1838
تاريخ الميلاد : 06/02/1992
العمر : 32

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع التالي استعرض الموضوع السابق الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى