هذا ما يحدث للسياحة .. الخبر بـ20 دينارا

هذا ما يحدث للسياحة .. الخبر بـ20 دينارا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

هذا ما  يحدث للسياحة .. الخبر بـ20 دينارا  Empty هذا ما يحدث للسياحة .. الخبر بـ20 دينارا

مُساهمة من طرف اعصار في الإثنين 3 أغسطس - 19:34:49

تشهد الولايات الساحلية الجزائرية زيادة في استهلاك مادة الخبز من طرف مرتادي الشواطيء والمطاعم والمركبات السياحية، حيث أدى ذلك لندرة في هذه المادة، وأمام هذا الوضع انتهز بعض باعة الارصفة الوضع لرفع تسعيرة الخبزة الواحدة لـ20 دج

ففي استطلاع للشروق، بعد الساعة الرابعة مساء، في شوارع العاصمة كحي البدر بالقبة وبلكور، وشارع طرابلس بحسين داي، لاحظنا أن بعض المواطنين الذين يعودون من العمل أو من الشواطئ لبيوتهم يجدون صعوبة في العثور على مادة الخبز في المخابز، مما يضطرهم لشرائها من باعة الأرصفة، وهي معروضة في سلال كبيرة على قارعة الطريق وسط الغبار ودخان السيارات، وتباع بضعف سعرها حيث وصل ثمن الخبزة الواحدة في حي البدر لـ20دج.
في السياق، أكد رئيس الاتحاد الوطني للخبازين، يوسف قلفاط، أن 30 بالمائة من المخابز دخلت في عطلة مع بداية شهر أوت، حيث قال إن 6500 مخبزة أوصدت أبوابها في هذا الشهر، لأن من حق الخبازين الاستفادة من العطلة الصيفية بعد منعهم منها خلال رمضان.
وأوضح أن زيادة استهلاك الخبز ارتفعت في 14 ولاية ساحلية وأكثرها العاصمة لضعف توافد السياح من المدن الداخلية للشواطئ، وقال إن المطاعم في هذه المدن تتطلب كميات كبيرة من الخبز.
أكد قلفاط، أن العطلة الصيفية يتم التحضير لها من طرف الاتحاد قصد الاتفاق للمحافظة على توفير 71 مليون خبزة على مستوى القطر الوطني بمعدل عجن 800 كلغ من طرف مخبزة واحدة وتتضاعف هذه الكمية في مخابز المدن الساحلية بعد أن تغلق مخابز مجاورة لها بسبب العطلة.
وقال إن بعض المخابز التي تمول أكبر الشركات والمؤسسات العمومية تولي المهمة لمدة شهر لمخابز أخرى، حيث يتم التناوب لمدة 3 اشهر من أوت لأكتوبر على العطلة الصيفية ففي كل شهر تغلق 6500 مخبزة.



اعصار
اعصار
المـديـر العـــام
المـديـر العـــام

احترام القوانين : 100 %
عدد المساهمات : 34278

https://www.helpub.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى