الرئيسيةالمنشوراتس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الجزائر تدين بشدة الإساءة للاسلام خلال الاجتماع الوزاري لمنظمة التعاون الاسلامي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
القيصر العربي
عضو نشيط
عضو  نشيط


احترام القوانين : 100 %
عدد المساهمات : 7543

مُساهمةموضوع: الجزائر تدين بشدة الإساءة للاسلام خلال الاجتماع الوزاري لمنظمة التعاون الاسلامي    29.09.12 14:45








شكل
موضوع معاداة الاسلام و المسائل المتعلقة بالأزمة في منطقة الساحل و
المالي و سوريا و النزاع الفلسطيني الاسرائيلي النقاط الرئيسية التي تطرقت
اليها الجزائر خلال الاجتماع الوزاري لمنظمة التعاون الاسلامي المنعقد
أمس الجمعة بنيويورك على هامش الجمعية العامة لمنظمة الامم المتحدة.






و لدى تطرقه الى مسالة معاداة الاسلام اشار ممثل الجزائر الى ان
استمرار السلوكات و الاعمال المسيئة للإسلام التي يرتكبها عادة متطرفون
ضار بالنسبة للتعايش بين الشعوب و كذا السلم و الامن الدوليين.

و بهذا الصدد اكد ان انتاج فيلم مسيئ للاسلام و للرسول محمد (صلى الله
عليه و سلم) و بثه مؤخرا "يعكس ضعف بعض الاشخاص و الجماعات المتحركة بفعل
احساس كره الاجانب و الكراهية".

و تابع يقول ان "الجزائر تدين هذه الافتزازات العنصرية و غير المسؤولة.
كما انها تدين بشدة الاعتداءات ضد بعثات و موظفين ديبلوماسيين و قنصليين
الذين يعدون رمزا للسلم و الصداقة بين الشعوب".

و قال ان الجزائر تقترح مباشرة مسار على مستوى منظمة الامم المتحدة بغية دراسة سبل الوقاية من قذف الاديان و مكافحته.

و لدى تطرقه الى الارهاب تاسف ممثل الجزائر يقول انه بالرغم من
النجاحات المحققة من قبل المجتمع الدولي في مجال مكافحة الارهاب و الاجرام
المنظم يظل هذان الاخيران يشكلان تهديدا مستمرا للسلم و الامن
الاقليميين و الدوليين و لاستقرار الدول.

و بعد التذكير بانه فيما يخص منطقتها باشرت الجزائر منذ ثلاثة سنوات مع
دول المجال الاخرى مبادرة اقليمية هامة للوقاية من الارهاب و مكافحته في
الساحل اكد الوفد الجزائري ان هذا الترتيب سمح بوضع اليات تعاون سياسي و
عملي بين الدول المعنية و مباشرة مسار تعاون مع الشركاء الدوليين.

و اشار الى انه مع ذلك تاكدت المخاوف التي طالما عبرت عنها الجزائر
فيما يخص التهديدات التي تترصد المنطقة من خلال الازمة الخطيرة التي تهز
مالي.

و بهذا الصدد اكد الوفد ان الجزائر التي تتقاسم مع مالي حدودا طويلة
تسعى الى المساهمة في ايجاد حل سلمي للازمة في هذا البلد من خلال الشروع
في حوار سياسي بين الاطراف الفاعلة المالية و الذي يهدف الى المصالحة
الوطنية و استرجاع السلامة الترابية للبلاد.

و فيما يخص الشرق الاوسط لاحظ ممثل الجزائر ان حالة الانسداد التي
يعرفها مسار السلم مرفوق باستمرار الاحتلال و السياسة العدوانية
الاسرائيلية ضد الشعب الفلسطيني.

و اكد انه قد حان الوقت للمجتمع الدولي ان يتجند من اجل فرض احترام
القانون الدولي و اللوائح الاممية في الشرق الاوسط و في فلسطين خاصة مضيفا
انه بامكان اعضاء منظمة التعاون الاسلامي الاضطلاع بدور هام في هذه
المسالة.

و قال نفس المتدخل ان الجزائر تحيي التغييرات الديمقراطية الحاصلة مؤخرا
في بعض الدول الاسلامية و هي تغييرات تعكس تطلعات شعوبها الى المزيد من
الحرية و العدالة و التنمية.

و اردف يقول "لكننا مدعوون بشكل فردي و جماعي الى الاستجابة لمقتضى
مزدوج يتمثل في تلبية التطلعات المشروعة للشعوب مع السهر على الحفاظ على
وحدة بلداننا و سيادتها من محاولات التدخل الاجنبي".

و فيما يخص سوريا اشار الوفد الجزائري الى ان الجزائر تدعو الى تسوية سياسية للازمة من خلال حوار بين الاطراف السورية.

و لذا قال الوفد ان الجزائر ستستمر في تقديم دعمها لبعثة السيد الاخضر الابراهيمي كما فعلت من قبل مع من سبقه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الجزائر تدين بشدة الإساءة للاسلام خلال الاجتماع الوزاري لمنظمة التعاون الاسلامي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 



صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى الجزائريين والعرب :: **المنتدى العام**
 :: المنتدى العام
-