الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
الصحف الجزائرية algerianpress

************
************
************
************
************
************
************
***********
************
************

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 135 عُضو متصل حالياً :: 1 أعضاء, 0 عُضو مُختفي و 134 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

aliomar

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 3451 بتاريخ 21.04.15 12:57
شاطر | 
 

 ترحيل 4 آلاف عائلة والقضاء على أكبر حي قصديري في الجزائر ابتداء من الغد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اعصار
المـديـر العـــام
المـديـر العـــام


احترام القوانين : 100 %
عدد المساهمات : 27245

مُساهمةموضوع: ترحيل 4 آلاف عائلة والقضاء على أكبر حي قصديري في الجزائر ابتداء من الغد    06.10.15 9:06

ستشرع ولاية الجزائر بداية من الغد، في ترحيل أكثر من 4000 عائلة تقطن بأكبر حي قصديري على المستوى الوطني، والذي يعتبر من أخطر أوكار الجريمة والمنحرفين في العاصمة والجزائر، حيث يتربع على أكثر من 30 هكتار من الأراضي، في حين تم إقصاء أكثر من 1000 عائلة من عملية الترحيل بسبب امتلاكها لمساكن أو استفادتها من دعم الدولة في إطار السكن من قبل، وهي العائلات التي سيتم متابعتها قضائيا من طرف مصالح ولاية الجزائر. ووضعت ولاية الجزائر إمكانيات ضخمة من أجل هدم ما يزيد عن 5000 بيت قصديري بحي الرملي في العاصمة، والذي يعتبر من أكبر وأخطر الأحياء على المستوى الوطني لما يضم من أوكار للجريمة والمنحرفين الذين اتخذوه ملجأ لهم، خاصة وأن الحي شيد منذ 1970 وعرف توسعا كبيرا خلال السنوات الأخيرة حتى أصبح أكبر حي قصديري بالجزائر، والذي يضم ما يزيد عن 5000 عائلة وبيت قصديري، وتسبب في تأخر العديد من المشاريع على غرار تهيئة واد الحراش وبناء الجسر الضخم الذي يربط الطريق السيار بالعاصمة، حيث وضعت مصالح الولاية آلاف الشاحنات والحافلات والمؤونة للقضاء على الحي خلال 15 يوما من دون توقف. وكشفت مصادر مسؤولة من ولاية الجزائر، أن مصالح إعادة الإسكان بالولاية قد قامت بإقصاء أكثر من 1000 عائلة من عملية الترحيل المبرمجة غدا بحي الرملي في العاصمة، وذلك بعد دراسة ملفاتها والتأكد من حصولها على إحدى الصيغ السكنية أو إعانات الدولة في إطار السكن أو قطع أراضي خارج ولاية الجزائر، مشيرة إلى أن عملية دراسة الملفات لا تزال متواصلة ولم تنته بعد إلى غاية صباح اليوم من أجل الانتهاء من كافة الملفات التي تفوق الـ 5000 ملف. كما أشارت مصادر «النهار» إلى أن مصالح ولاية الجزائر تدرس في الوقت الراهن ملف بعض العائلات التونسية التي تقطن بالحي منذ سنوات السبعينات والتي يصل عددها إلى 100 عائلة، مشيرة إلى أنه من بين هذه العائلات توجد 70 عائلة لا تحوز على وثائق الإقامة في الجزائر وتعمل في مجال التسول، في حين أن 30 عائة أخرى تحوز على وثائق الإقامة على الأراضي الجزائرية ولم يتم الفصل في ملفاتها حول إمكانية ترحيلها إلى مساكن جديدة أم لا، مضيفة أنه قد تم تخصيص 5 ٪ من المساكن في حال ترحيل هذه العائلات خلال هذه العملية. وأكدت مصادر «النهار» أنها ستلجأ إلى رفع دعاوى قضائية ضد كل العائلات المحتالة التي قدمت ملفات للحصول على مساكن جديدة خلال عملية الترحيل،  مشيرة إلى أن مصالح الولاية قد خصصت آلاف الشاحنات والحافلات والمواد الغذائية وكل عمال الولاية من أجل التكفل بالعملية، إضافة إلى تشكيل لجنة أمنية موسعة من أجل تأطير وتأمين عملية الترحيل التي خصصت لها أكثر من 10 كتائب للدرك الوطني بكل معداتهم سيتم وضعها في الميدان بداية من نهار اليوم تمهيدا لعملية الترحيل  .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.helpub.com
 

ترحيل 4 آلاف عائلة والقضاء على أكبر حي قصديري في الجزائر ابتداء من الغد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1



صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى الجزائريين والعرب :: منتديات الجزائر :: أخبار من الجزائر -طالعوا الجرائد الجزائرية-
-