الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
الصحف الجزائرية algerianpress

************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
شاطر | 
 

 الـحرارة تفرض حظر تجوال وتعلن حالة الـطوارئ بكل ولايات الجزائر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اعصار
المـديـر العـــام
المـديـر العـــام


احترام القوانين : 100 %
عدد المساهمات : 27137

مُساهمةموضوع: الـحرارة تفرض حظر تجوال وتعلن حالة الـطوارئ بكل ولايات الجزائر   30.07.15 14:19

لحرائق تحاصر 5 ولايات وتتلف مئات الهكتارات من الأراضي
 لا تزال درجات الحرارة المرتفعة التي ضربت مختلف ربوع الوطن، تجني ثمارها، حيث لا تزال حالات الإغماء في تزايد مستمر والمستشفيات في حالة تأهب قصوى لاحتواء عدد المصابين، كما تسببت في احتراق مئات الهكتارات من المحاصيل الزراعية والأحراش طيلة أسبوع، وتسببت درجات الحرارة المرتفعة في هروب العمال من ورشات العمل خوفا من ضربات الشمس  .
تحويل أزيد من 80 حالة على الاستعجالات في البويرة
استقبلت مصالح الاستعجالات في كل من مستشفيات البويرة وسور الغزلان وعين بسام والأخضرية، أزيد من 70 حالة من مرضى الربو والضيق التنفسي، إضافة إلى 15 حالة من مرضى الضغط الدموي و10 حالات ببلدية امشدالة، جراء الارتفاع الرهيب لدرجات الحرارة التي فاقت 42 درجة تحت الظل.من جهة أخرى، سجلت مصالح الحماية المدنية خلال الأسبوع الجاري، 3 حرائق بغابة الريش، حيث أتت النيران على هكتارين ونصف من الأشجار والأحراش، إلى جانب تسجيل حريقين آخرين في كل من صهاريج والشرفة، والتهمت النيران، أزيد من 30 هكتارا من الأراضي الزراعية، كما تم تسجيل انقطاعات عديدة لمياه الشرب طيلة اليومين الفارطين، بعدة أحياء من ولاية البويرة.
اعتكاف في البيوت والبحث عن مواقع الظل في المساجد والحدائق في الجلفة
شهدت جل شوارع مدن ولاية الجلفة، منذ الساعات الأولى من الصباح، حركة مرور خفيفة للمركبات والراجلين عبر الطرقات، فيما عرفت المنشآت العمومية الإدارية منها والاجتماعية، هدوءا وسكونا حذرا نتيجة ارتفاع مؤشر درجة الحرارة، الذي تراوح ما بين33 و41 درجة مئوية تحت الظل، والتي أدخلت المواطنين في حظر للتجوال بدءا من الساعات الأولى، في الوقت الذي سجلت فيه «النهار» حسب جولة استطلاعية عبر شوارع وأحياء عاصمة الولاية الجلفة، غلق جل المحلات التجارية، ماعدا بعضها المتواجدة في الأحياء الشعبية والمقاهي ومحلات بيع المشروبات والمرطبات، والذين استغل تجارها الفرصة لرفع أسعار المشروبات والمرطبات الثلجية.
درجات الحرارة فاقت 47 درجة وحظر للتجوال في الوادي
وصلت درجة الحرارة في ولاية الوادي، هذه الأيام، إلى درجات قياسية وصلت 47 درجة مئوية، وهو ما جعل حركة المواطنين تتوقف بشكل كامل، كما هجر التجار الأسواق، بعد أن عجزت حتى المكيفات على مقاومة درجة الحرارة المرتفعة، كما استقبلت المؤسسات الصحية عدة حالات بضربات الشمس والتهاب السحايا عند الأطفال، كما سجلت ضربات شمس للعمال في بعض ورشات البناء، والتي توقفت الأشغال بها نتيجة الارتفاع الرهيب للحرارة.
إغماءات وإصابات بضربات شمس في غرداية وعنابة وسكيكدة 
تسببت موجة الحر التي اجتاحت دائرة المنيعة في ولاية غرداية، خلال اليومين الفارطين، والتي بلغت 52 درجة، في إصابة العشرات من المواطنين بضربات الشمس، لاسيما كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة، الأمر الذي أدى بمصالح الصحة إلى دق ناقوس الخطر، بعد توافد العشرات من المصابين بالاغماءات وضربات الشمس على مصالح الاستعجالات في مستشفيات دائرة المنيعة، التي عرفت اكتظاظا كبيرا إلى حد عجز فيه الطاقم الطبي عن استقبال المواطنين.أما في ولاية عنابة، فقد فاقت درجات الحرارة 40 درجة، وهو ما تسبب في إصابة العشرات من المواطنين بضربات الشمس، والذين تم تحويلهم إلى مختلف المصحات والعيادات الاستشفائية لتلقي العلاج اللازم، الأمر نفسه عرفته ولاية سكيكدة، حيث أجبرت الحرارة العالية التي اجتاحت الولاية أغلبية المواطنين على التزام بيوتهم والبقاء تحت المكيفات الهوائية، وأعلنت حضرا للتجوال منذ الساعات الأولى للنهار، فيما تدخلت مصالح الحماية المدنية بعاصمة الولاية، لتحويل أربعة شيوخ تعرضوا إلى ضربات شمس،  على مصلحة العناية المشددة لتلقي العلاج اللازم، فيما تلقت المصالح الطبية أزيد من 13 حالة تتعلق بضربات شمس وإغماء لفئة كبار السن والأطفال المصابين بالحساسية.
إتلاف 4 هكتارات بسبب الحرائق في خنشلة
تسبب الارتفاع المفاجئ في درجة الحرارة التي فاقت 45 درجة في ولاية خنشلة، خلال 48 ساعة الأخيرة، في إصابة مالا يقل عن 20 شخصا بمضاعفات صحية وصعوبة كبيرة في التنفس، خاصة فئة الأطفال وكبار السن، كما تسببت الحرارة في نشوب حرائق غابية تسببت في إتلاف أزيد من 540 حزمة تبن بمنطقة عين ميمون، كما تمكنت وحدات الحماية المدنية، من إخماد حريقين أسفرا عن إتلاف 4 هكتارات من المساحات الغابية.
الحرارة تجبر الفلاحين والعمال على هجرة الحقول والورشات في تيبازة
تسبب الارتفاع الكبير في درجات الحرارة التي فاقت 40 درجة في 48 ساعة الأخيرة، على مستوى ولاية تيبازة، في تضرر عدد من المحاصيل الزراعية، خاصة الكروم التي تشتهر بها الولاية، الأمر الذي أدى بالفلاحين والعمال إلى هجرة أراضيهم ومزارعهم، كما هجر العديد من العمال معظم ورشات الأشغال التي توقفت نشاطاتها، خوفا من تعرضهم لضربات شمس، حيث أدت هذه الحرارة إلى فرض حظر التجوال بجميع مناطق الولاية التي تنقطع بها الحركة تماما.كما تسببت الحرائق في إتلاف 15 هكتارا من المساحات الغابية في ولاية تيزي وزو، والتي دامت ساعات طويلة، ساهما في ارتفاع درجات الحرارة وإصابة السكان المجاورين بحالات اختناق عديدة، كما عرفت مصالح الاستعجالات على مستوى مستشفيات الولاية، اكتظاظا كبيرا بسبب ارتفاع درجات الحرارة التي أثرت على الأشخاص المسنين.
عشرات الإصابات والانقطاعات في المياه بولايتي وهران وتلمسان
أحصت مصلحة الاستعجالات الطبية بمستشفى وهران الجامعي، توافد العشرات من الأشخاص خلال اليومين الفارطين، نتيجة تعرضهم لضربات شمس، مما أحدث لهم مضاعفات صحية استدعت حالة البعض منهم المكوث بالمصلحة، جراء موجة الحر الشديدة التي عرفتها المنطقة.وفي ولاية تلمسان، سجلت المصالح الاستشفائية توافد العشرات من حالات الاغماءات بسبب الحرارة، كما عرفت بعض مناطق ولاية تلمسان انقطاعات متكررة للتيار الكهربائي. 
إتلاف 95 هكتارا من الغابات وغرق 4 أشخاص في الأحواض المائية بمعسكر
كشفت مصالح الحماية المدنية في معسكر، أن الحرائق أسفرت عن إتلاف أكثر من 95 هكتارا من الغابات والأدغال، كما دفعت درجات الحرارة المرتفعة سكان معسكر، إلى السباحة في الأحواض المائية وقنوات السقي الفلاحي ونافورات المياه، الأمر الذي رفع من حصيلة الغرقى من ضحايا الشمس الحارقة وغياب المرافق الضرورية للتكيف مع الجو، خلال الأسابيع القليلة الماضية، إلى 3 وفيات تم انتشالهم من المجمعات المائية من بينهم طفل في 10 من العمر تم انتشال جثته من داخل صهريج للسقي بعمق 3 أمتار.  كما تسببت درجات الحرارة في إصابة 11 شخصا بضربات الشمس، بعد أن فاقت 45 درجة بالأمس، الأمر الذي فرض حظر تجوال على المواطنين، حيث بدت الشوارع خالية من حركة المشاة في ساعات النهار، وسادت أجواء غير اعتيادية معظم بيوت المواطنين طوال يوم أمس والليلة الماضية، وأدى الارتفاع الشديد في درجات الحرارة والرطوبة، بأعداد كبيرة من المواطنين إلى إبقاء المواطنين في منازلهم والاستعانة بالمكيفات الهوائية، خلال ساعات النهار، خاصة مع التحذيرات بعدم التعرض لأشعة الشمس المباشرة واقتصرت تحركاتهم وتنقلاتهم على شراء الاحتياجات الضرورية. 
الحرارة المرتفعة تحول ولاية الأغواط إلى مدينة أشباح
حولت درجات الحرارة المرتفعة، مختلف مناطق ولاية الأغواط إلى مدن الأشباح التي كانت خالية على عروشها، بسبب ارتفاع درجات الحرارة  التي بلغت 50 درجة مئوية تحت الظل، مما دفع الكثير من السكان إلى قضاء حوائجهم في الفترات الصباحية، من أجل تفادي ضربات الشمس، وفي ظل موجة الحر، يضطر العديد من العمال إلى التغيب عن العمل في الفترة المسائية، بسبب تعطل سياراتهم نتيجة الحرار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.helpub.com
أملي بمستقبل سعيد أكيد
عضو نشيط
عضو  نشيط


احترام القوانين : 100 %
عدد المساهمات : 397
تاريخ الميلاد : 04/05/1998
العمر : 18
الموقع : سبحان الله و بحمده..سبحان الله العظيم..

مُساهمةموضوع: رد: الـحرارة تفرض حظر تجوال وتعلن حالة الـطوارئ بكل ولايات الجزائر   30.07.15 14:27

الله يعيننـــآآآ..


شكرأأأأأأأأأأأ...


سلآلآلآمم..


لا شي عندي أفخـر به .. أعظم من ديـن أؤمـن به .. ؤؤطن أنتمي أليه .. وامـرأة عظيمة قـامت بتربيتي .. وأب أفخـر دائماً عندما يختتم إسمـي بـ إسمـه .. ܓܛܟ






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://koktila.a7larab.net/
 

الـحرارة تفرض حظر تجوال وتعلن حالة الـطوارئ بكل ولايات الجزائر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1



صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى الجزائريين والعرب :: منتديات الجزائر :: أخبار من الجزائر -طالعوا الجرائد الجزائرية-
-