الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
الصحف الجزائرية algerianpress

************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
شاطر | 
 

 الخـضر يتعرضون للنصب والاحتيال في مونغومو عـلى يد جزائري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اعصار
المـديـر العـــام
المـديـر العـــام


احترام القوانين : 100 %
عدد المساهمات : 27114

مُساهمةموضوع: الخـضر يتعرضون للنصب والاحتيال في مونغومو عـلى يد جزائري   18.01.15 8:44

تعرضت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم المنتخب، إلى نصب واحتيال في مدينة مونغومو بغينيا الإستوائية، التي يقيم فيها «الخضر» للمشاركة في نهائيات كأس أمم إفريقيا، من طرف جزائري يقطن في نفس المدينة منذ أزيد من 7 سنوات، والذي استنجد به مسؤولو «الفاف» منذ قدومهم في المرة الأولى لضبط الترتيبات وحجز الفندق والسهر على توفير ظروف الإقامةوالراحة لتعداد «الخضر»، طيلة مــدة إقــامتهم في مونغــومـــو.
 حيث وعد المحتال الجزائري بتقديم يد المساعدة لممثلي «الفاف» في ظل غياب سفارة للجزائر بغينيا الإستوائية، وواجبه الأول هو التكفل بكل ما هو جزائري على الأراضي الغينية الاستوائية، وخصوصا لما يتعلق الأمر برفع الراية الجزائرية خارج الوطن، وعرض عليهم التكفل بكل الأمور التي يريدون القيام بها من حجز للفندق وتوفير وسائل النقل واقتناء بعض الضروريات، وهو الأمر الذي استحسنه مبعوثو «الفاف»، واضعين فيه ثقتهم الكبيرة للوقوف إلى جنبهم، ليكتشفوا في الأخير أنهم تعرضوا للنصب والاحتيال من طرف ابن جلدتهم الذي استهوته الأموال وفضل مصلحته الخاصة على حساب المصلحة العامة.
تكفل بتأجير سيارات لوفد «الفاف» بضعف مبلغها
قام الجزائري المقيم في مدينة مونغومو رفقة عائلته الصغيرة، بالتكفل بتأجير سيارات لوفد الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، من أجل التنقل والتكفل بكل الإجراءات الإدارية، بضعف مبلغها من دون علم مسؤولي «الفاف»، حيث استأجر لهم سيارتين رباعية الدفع بمبلغ 250 أورو للواحدة خلال يوم واحد، في حين لا تزيد تكلفتها الحقيقية 150 أورو لليوم الواحد، إضافة إلى شاحنتين صغيرتين لنقل عتاد المنتخب الوطني خلال التدريبات من الفندق الذي تقيم به بعثة «الخضر» إلى ملاعب التدريب.
أخذ عمولته أيضا مع بائعي اللحم والخضر والفواكه
ولم يكتف الجزائري الذي قدم يد المساعدة للجزائر بدافع الروح الوطنية مثلما ادّعى، بالنصب على «الفاف» بكراء السيارتين والشاحنتين فقط، بل امتد أيضا إلى أخذ عمولته من خلال تكفله باقتناء اللحم والخضر والفواكه، إضافة إلى بعض المواد الغذائية والحاجيات الضرورية، بعدما اتفق مسبقا مع بائعي اللحوم والخضر والفواكه بتوفير طلب كمية كبيرة تزيدهم أرباحا على ما كانوا يبيعونه في الأيام السابقة، بشرط بيعها بأكثر من ثمنها ليتمكن من الاستفادة من المبلغ.
حاول تكرار فعلته مع الصحافة الجزائرية لكنها تفطنت لخدعته
امتدت مطامع الجزائري الذي يرحّب بكل من يملك جنسية جزائرية أو عربية منذ حلوله في الوهلة الأولى بمونغومو، وتعهده بتقديم يد المساعدة والتكفل بانشغلاتهم طيلة مدة إقامتهم بالمدينة، إلى رجال الصحافة الجزائرية التي توافدت على غينيا الإستوائية لتغطية مشاركة المنتخب الوطني خلال فعاليات كأس أمم إفريقيا، حيث قام بإيهامهم بقدرته على توفير أماكن لإقامتهم مستغلا عدم وجود فنادق كثيرة، بتوفير شقق صغيرة وتوسطه لدى معارفه من أجل تخصيص غرف نوم توضع تحت تصرفهم، لكن بثمن باهض وبأضعاف المبلغ، وهي الحيلة التي لم تنطلِ على رجال الصحافة الجزائرية الذين تفطنوا لخدعته ورفضوا مساعدته، بعدما علموا أن همه الوحيد هو تحقيق الربح السريع ليس إلا.
مجموعة من الأنصار «هوّلو» التدريبات وطالبوا اللاعبين باللقب
صنع بعض أنصار «الخضر» الحدث في تدريبات المنتخب الوطني الجزائري أمس بملعب «مونغومو» البلدي، فرغم قلتهم إلا أنهم صنعوا أجواء مميزة في التدريبات أدهشت الناخب الوطني كريستيان غوركيف واللاعبين وحتى الفضوليين من أنصار غينيا الإستوائية، الذين حضروا بأعداد لا بأس بها لمشاهدة تدريبات «الخضر» التي قررت «الفاف» فتحها أمام الأنصار، حيث ظل أنصار «الخضر» يرددون الهتافات الممجدة للجزائر والمنتخب الوطني وطالبوا رفقاء سليماني بتقديم أفضل ما لديهم للتتويج باللقب القاري، كما أثار المناصر الوفي للخضر عمي عبد القادر من مدينة فرندة انتباه الجميع بعدما اقتحم أرضية الميدان وراح يركض رفقة الناخب الوطني كريستيان غوركيف ويزيد منصوري رغم سنه الذي يتجاوز 65 سنة، كما قام بعض لاعبي «الخضر» على غرار دوخة وفيغولي بتحية الأنصار الذين حضروا من الجزائر من أجل مساندتهم.
وجندوا أنصارا من غينيا الإستوائية بألوان الجزائر
ولفت بعض أنصار غينيا الإستوائية الأنظار في الملعب بارتدائهم أقمصة بألوان المنتخب الوطني الجزائري، فيما نجح أنصار «الخضر» في تجنيد بعض المناصريين من غينيا الإستوائية لتشجيع «الخضر» في مباراة الغد أمام جنوب إفريقيا في افتتاح مباريات «الخضر» في «الكان».
«الخضر» يخوضون ثاني حصة تدريبية وبلفوضيل يهدد سليماني
أجرى المنتخب الوطني، صباح أمس، ثاني حصة تدريبية منذ حلوله بغينيا الإستوائية، في الملعب البلدي لمدينة مونغومو، الذي يتوفر على أرضية ميدان سيئة لم تعجب اللاعبين الذين أعربوا عن استيائهم منها خوفا من تلقي الإصابات، وعرفت الحصة مشاركة جميع اللاعبين بمن فيهم حليش الذي استعاد لياقته، وركز فيها الناخب الوطني كريستيان غوركيف، على الجانب التقني بإجراء تمارين خفيفة في البداية، ثم قسم التشكيلة إلى مجموعتين تمثل الأولى التشكيلة الأساسية والثانية الاحتياطية، ليقوم بعدها بإحداث تغييرات بين اللاعبين، ثم التدرب على الكرات الثابتة وضربات الجزاء وعمل خاص مع المهاجمين أمام المرمى، والتي تالق فيها المهاجم بلفوضيل.
غوركيف أحدث تغييرات في المباراة التطبيقية
قام التقني الفرنسي، كريستيان غوركيف، بإحداث تغييرات على التشكيلتين خلال المباراة التطبيقية، بإشراك كل من بلفوضيل، تايدر وكادمورو مكان سليماني، بن طالب ومجاني على التوالي، من أجل تجريبهم ومنحهم فرصة خصوصا بلفوضيل الذي تألق في التدريبات، واسترجع حسه التهديفي، مما يهدد مكانة سليماني الذي يعتبر من أبرز المرشحين للدخول أساسيا في اللقاء الأول أمام جنوب إفريقيا.
تدريبات على الكرات الثابتة وعمل خاص مع المهاجمين أمام المرمى
فضل الطاقم الفني لـ«الخضر»، إخضاع اللاعبين لتدريبات خاصة على الكرات الثابتة، حيث تمرن زملاء فيغولي على الركنيات والمخالفات المباشرة فضلا عن القذفات من بعيد على المرمى لمدة 10 دقائق، كما قام الناخب الوطني بعمل خاص مع المهاجمين أمام المرمى، أين تألق فيها بلفوضيل الذي تمكن من تحويل كل هجماته إلى أهداف في مرمى الحارس دوخة.
حليش تدرب بصفة عادية مع المجموعة
تدرب المدافع رفيق حليش بصفة عادية مع المجموعة منذ بداية الحصة التدريبية، وأظهر استعداده التام للمشاركة بعد تعافيه من الإصابة التي كان يشكو منها وحرمته من الاندماج مع المجموعة، قبل أن يخضع في نهاية الحصة لعمل خاص مع المحضر البدني غيوم ماري على انفراد.
الحصة مفتوحة أمام الصحافة والأنصار
[rtl]جرت الحصة التدريبية أمس، أمام أعين الصحافة الجزائرية وحتى الأجنبية، بعدما فضل الطاقم الفني تركها مفتوحة كاملة وإلى غاية النهاية، كما حضر الحصة أنصار المنتخب الوطني وحتى المنتخبات الأخرى وفي مقدمتهم أنصار غينيا الاستوائية، الذين شجعوا «الخضر» كثيرا وتمنوا لهم حظا موفقا في «الكان».  [/rtl]
 
الخـضر يتعرضون للنصب والاحتيال في مونغومو عـلى يد جزائري

 


وردة رحــــمــــــــك الله أماه
   وأسكنك فسيح
    جنــــاتـــــه..
 وردة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.helpub.com
 

الخـضر يتعرضون للنصب والاحتيال في مونغومو عـلى يد جزائري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1



صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى الجزائريين والعرب :: منتديات الجزائر :: أخبار الفريق الوطني والرياضات الجزائرية
-