الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
الصحف الجزائرية algerianpress

************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
شاطر | 
 

 عنــابــــة وســكــيـكــدة تـغـرقـان في الطــوفــان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الأمير
عضو نشيط
عضو  نشيط


احترام القوانين : 100 %
عدد المساهمات : 6081
تاريخ الميلاد : 29/10/1996
العمر : 20

مُساهمةموضوع: عنــابــــة وســكــيـكــدة تـغـرقـان في الطــوفــان   09.12.14 12:04

 مصالح الحماية المدنية استعملت الزوارق لإجلاء مواطنين حاصرتهم السيول داخل منازلهم
 تسببت، الأمطار والتقلبات الجوية الأخيرة في إغراق العديد من الشوارع الرئيسية للعديد من البلديات بعنابة، في اضطراب حركة السير بعدد من هذه المحاور وعرت التساقطات المطرية من جديد رداءة البنية التحتية في أغلب شوارع وأحياء المدينة، حيث تحولت معظم الأحياء والأزقة إلى أودية وبحيرات عملاقة، في مشهد يعيد إلى الأذهان مشاهد من كوارث كبيرة حلّت بالمدينة خاصة على مستوى الأحياء الشعبية بسبب غزارة الأمطار  . عاشت المنطقة حالة استنفار كبيرة بسبب ارتفاع منسوب المياه على مستوى العديد من الأحياء خاصة شوارع الحطاب والأحياء المجاورة للشواطئ، لاكولون وسيدي عمار وسيدي حرب، كما عبّر السكان عن مخافتهم من أن تتسبب في فيضان الوادي وإغراق المنطقة بشكل كامل، على نحو سيكون يهدّد بتوقف الحركة في المؤسسات التربوية والتجمعات السكانية، خاصة تلك التي توجد بالقرب من وادي سيبوس، في حال استمرار التساقطات لدقائق أخرى. وبات تحول معظم أحياء وشوارع المدينة تحت مياه الأمطار  أمرا مألوفا بمجرد هطول زخات من هذه التساقطات بسبب البنية التحتية، وقد تدخلت وحدات الحماية المدنية في هذه المدة لامتصاص المياه في العديد من المناطق التي كادت أن تغمرها المياه وتدخل للمنازل، وذلك على مستوى حي ديدوش مراد، واد القبة، وسيدي عمار، إلا أن الجهات لم تسجل أي خسائر مادية أو بشرية، إلا حادث مرور وقع مساء أول أمس، جراء اصطدام تسلسلي لسيارتين وشاحنة، أين خلّف خمسة إصابات من بينهم طفلان يبلغان من العمر 13 و11 سنة، وقد تم نقلهم على جناح السرعة إلى مستشفى الباردة لتلقي العلاج اللازم، فيما وجّه سكان الولاية نداءهم لكافة السلطات بضرورة تصفية المصارف الصحية في القريب العاجل قبل أن تحل الكارثة بالولاية. ومن جهتها ولاية سكيكدة شهدت خلال الـ 24 ساعة الأخيرة أمطارا طوفانية تسببت في غلق العديد من الأحياء السكنية التي غرقت في بحيرات من الماء وحاصرت المئات من العائلات التي بقيت محبوسة في المنازل لساعات طويلة، كما اجتاحت الفيضانات عددا من المؤسسات التربوية، وأدت كذلك إلى شلل شبه كلي لحركة المرور عبر العديد من الأحياء السكنية، كما اجتاحت مياه بعض الوديان عدة أراض فلاحية، ففي عاصمة الولاية حاصرت مياه الفيضانات سكان حيي 500 و700 مسكن واشتكت العديد من العائلات القاطنة بالطوابق الأرضية من تسرب المياه إلى المنازل بعد أن وصل منسوبها إلى حوالي 50 سم ما أجبر العائلات على المكوث في المنازل وعدم المغامرة بالخروج، حيث استدعى الأمر تدخل الحماية المدنية لامتصاص المياه، وهي العملية التي دامت عدة ساعات، قبل أن يتنفس السكان الصعداء، كما هو الحال بحي أول نوفمبر بمرج الديب، والذي ارتفع فيه منسوب المياه إلى حواف الأرصفة ما تسبب في ازدحام وصعوبة في حركة السير قبل أن يتحسن الوضع بتدخل عناصر الحماية المدنية التي سخرت شاحنات ومضخات لامتصاص مياه السيول. أما الوضع فكان سيئا بحي الإخوة ساكر، أين اجتاحت الفيضانات بعض الساحات العمومية وخلقت صعوبة في حركة السير وحجزت سكان داخل منازلهم، وهو الأمر الذي تطلب استعمال زوارق الحماية المدنية لإخراج المضطرين منهم للخروج، فيما فضّل البقية البقاء داخل منازلهم، مياه السيول اجتاحت أيضا بعض المؤسسات التربوية كمتوسطة صالح سعدي وثانوية لوصيف عاشور بالإضافة إلى مدرستي سعد قرمش ومختار مبارك، وهو الأمر الذي أدى إلى توقف الدراسة بهم بعد أن غزتها المياه
منكوبو حي «بوتياح صالح» يغلقون الطريق في عنابة  
أقدم، عشية أمس، سكان حي بوتياح صالح في مدينة عنابة، على شن حركة احتجاجية عارمة وغلق الطريق لأكثر من ساعة كاملة من الزمن، على خلفية الأمطار الأخيرة التي تهاطلت على المنطقة وتسببت في غلق أرجائه، وصعّبت من تحرك السكان لقضاء مصالحهم، وهو ما جعل السكان المحتجين يستاؤون من هذه الوضعية الخطيرة، قبل أن يتدخل عقلاء وكبار الحي الذين سارعوا إلى عين المكان ونجحوا في إقناع المحتجين في العدول عن فكرة غلق الطريق أمام مستعمليه وعرقلة حركة المرور والذهاب إلى لغة الحوار مع السلطات المحلية. وطالب سكان حي بوتياح صالح خلال حركتهم الاحتجاجية، السلطات الولائية وعلى رأسها والي الوالي بالتدخل العاجل لإنهاء معاناتهم مع مشكل الفياضانات التي تغمر حيهم مع زخات المطر وكذا التراكم المتكرر للقمامات وأكياس الفضلات لمدة تزيد عن الثلاثة أيام أو أكثر، والتي جعلتهم يعبّرون عن استيائهم العميق من الوضعية التي باتت تنذر بكارثة صحية لا محالة، في الأيام القليلة القادمة، حسب تصريحات السكان ذاتهم ممن التقت بهم "النهار".
 
عنــابــــة وســكــيـكــدة تـغـرقـان في الطــوفــان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

عنــابــــة وســكــيـكــدة تـغـرقـان في الطــوفــان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1



صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى الجزائريين والعرب :: منتديات الجزائر :: أخبار من الجزائر -طالعوا الجرائد الجزائرية-
-