الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
الصحف الجزائرية algerianpress

************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
شاطر | 
 

 غلــق أســواق الماشيــة فــي كـــــل الولايــــــات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
zaara
المـديـر العـــام
المـديـر العـــام


احترام القوانين : 100 %
عدد المساهمات : 6994

مُساهمةموضوع: غلــق أســواق الماشيــة فــي كـــــل الولايــــــات   04.08.14 9:12



حل، نهار أمس، وزير الفلاحة والتنمية الريفية بولايتي قسنطينة وسطيف، في زيارة عمل وتفقد قادته إلى أهم الهياكل التابعة لقطاعه، المحطة الأولى كانت بقسنطينة، أين تنقل الوزير إلى مخبر البعراوية بالخروب حيث وقف على حجم الإمكانيات الموجودة هناك، ليعرج بعدها على المذبح المحاذي للسوق الاسبوعي بالخروب الذي أثأر استياءه نظرا للوضعية التي وجده عليها، مؤكدا على ضرورة أخذ كل التدابير الضرورية لمعالجة الوضع، بعدها تنقل الوزير إلى ولاية سطيف المصدر الأول لحالات هذا الوباء على المستوى الوطني، أسبوعا بعد الزيارة الأولى التي قام بها مدير المصالح البيطرية بذات الوزارة للاطلاع على وضع الحمى القلاعية التي تفشت بشكل سريع وسط الأبقار وعجول التسمين بتسع ولايات من الشرق ووسط الجزائر  .أكد السيد الوزير أنه منذ ظهور الوباء بالبلد الشقيق تونس ووصوله إلى حدود الجزائر شهر أفريل الماضي، قامت مختلف المصالح البيطرية بتلقيح مليون رأس من الأبقار وعجول التسمين بولايات الشرق وهذا لمنع انتشار المرض، في الوقت الذي تحصي الجزائر حسب مصادر للجريدة 22 مليون رأس من الأنعام منها مليون و600 ألف رأس من الأبقار والبقية أغنام. كما سيتم جلب كميات أخرى من اللقاح عن قريب، وسارعت المصالح البيطرية وكل الجهات المعنية باتخاذ كل الإجراءات الوقائية اللازمة لوضع حد لتنقل المرض لأنه سريع الانتشار، ملقيا كامل المسؤلية على عاتق بعض المربين والتجار الذين يريدون الربح على حساب الاقتصاد الوطني، الذين قاموا بشراء حيوانات مريضة وجلبها إلى ولاية سطيف ما أدى إلى تفشي المرض إلى الولاية التي أصبحت تصنف كبؤرة للمرض، خاصة دائرة بئر العرش التي تحصي أكبر عدد من الحيوانات المصابة، ومن ثم بيع هذه العجول إلى ولايات الوسط كالجزائر، بويرة، المدية والبليدة، حيث تم مساء أمس حجز شاحنة قادمة من سطيف إلى الجزائر مملوءة بالعجول المريضة، وكإجراء احترازي تم غلق جميع أسواق الوطن ومنع تنقل الحيوانات أو خروجها من الاصطبلات إلى غاية المذبح تحت المراقبة، إلى غاية التحكم في هذا الوباء الذي يفتك بالثروة الحيوانية، كما أعلن عن تعويضات للفلاحين عن الأبقار الحلوب بنسبة 80 من المائة باعتبارها مصدرا للثروة، وتجرى دراسة على مستوى الوزارة لتعويض الفلاحين على عجول التسمين سيعلن عنها بعد غد لكي لا يتكبد المربي خسائر فادحة قد تخل بهذا النشاط. ودعا إلى تكثيف الدوريات الأمنية واتخاذ كل الإجراءات الردعية ضد المخالفين، كما اعترف بوجود كميات من اللقاح منتهية الصلاحية. ودعا إلى تكاثف الجهود بين جميع فئات المجتمع من أجل تحمل المسؤولية لوضع حد لبؤرة المرض وعدم وصوله إلى منطقة الغرب، ومن جهة اعترف بمجهودات الإعلام لنقل القضية بكل احترافية متوعدا بمعاقبة كل من يقوم بالتكتم عن هذا الوباء واتخاذ الإجراءات الضرورية ضده، كما أشاد بمجهودات الأطباء البيطريين عن استجابتهم لتسخيرات منذ ظهور المرض والقيام بهذا العدد من اللقاحات رغم العلاوات القليلة التي يتقاضونها، ليضيف أنه سيتم مراجعة هذه العلاوات. كما قام بزيارة تفقدية لإحدى بؤر المرض ببلية بئرالعرش واستمع لانشغالات المواطنين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

غلــق أســواق الماشيــة فــي كـــــل الولايــــــات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1



صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى الجزائريين والعرب :: منتديات الجزائر :: أخبار من الجزائر -طالعوا الجرائد الجزائرية-
-