الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
الصحف الجزائرية algerianpress

************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
************
شاطر | 
 

 أنترنت "الجيل الرابع" تدقّ أبواب القرى والمداشر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
zaara
المـديـر العـــام
المـديـر العـــام


احترام القوانين : 100 %
عدد المساهمات : 6994

مُساهمةموضوع: أنترنت "الجيل الرابع" تدقّ أبواب القرى والمداشر   30.04.14 19:24



أطلق أمس مجمع اتصالات الجزائر رسميا، خدمات الجيل الرابع للأنترنت للهاتف الثابت المعروفة بتقنية "أل تي آو"، والتي ستفتح آفاقا لجزائريي القرى والمداشر للربط بالأنترنت فائق السرعة في إطار ما يعرف بالنطاق العريض، حيث سيكون بإمكان أبسط قرية في عمق الجزائر أن يصلها تدفق أنترنت بسرعة 150 ميغابايت في الثانية.

وجاء إطلاق مجمع اتصالات الجزائر لهذه التقنية الجديدة بعد إتمام عملية نشر الشبكة الخاصة بها من معدات وهوائيات للإشارة ومغيرها المعروفة بشبكة "أل تي أو LTE"، حيث ستتيح هذه التقنية الجديدة للمشتركين الإبحار بسرعة جد فائقة على شبكة الأنترنت وتحميل الفيديوهات بدقة عالية ومتناهية وتحميل الملفات الضخمة بسرعة كبيرة.

وبحسب مصادر مطلعة من اتصالات الجزائر، فإن هذا الإطلاق يأتي ضمن خطة استراتيجية للمجمع لمجابهة خدمة الجيل الثالث بالنسبة إلى الهاتف النقال، حيث ستوجه هذه التقنية وفي مرحلة أولى إلى الولايات التي لم تشهد إطلاق الجيل الثالث على غرار جيجل وبرج بوعريريج مثلا، فضلا عن المناطق النائية والريفية والولايات السهبية المفتوحة.

وأفاد الخبير في مجال الاتصالات يونس قرار لـ "الشروق"، أن هذه التقنية اللاسلكية تعتمد على إزالة الأسلاك والخطوط كما هو الشأن للهاتف الثابت، حيث يتم تنصيب هوائيات إشارة تبث بذبذبات خاصة تجعل من الإشارة لا تنقطع وتوفر خدمة ذات جودة عالية، ويكفي المشترك أن ينصب جهاز مودام خاصا به في البيت للاستفادة من هذه التكنولوجيا ومزاياها.

وبحسب الخبير قرار فإن سرعة تدفق الأنترنت التي توفرها هذه التقنية يمكن أن تصل نظريا إلى 150 ميغابايت في الثانية، وهي سرعة تفوق  7 إلى 8 مرات سرعة التدفق الحالية في نظام الربط المعروف بـ "أ.دي.أس.أل"، منوها بأن سرعة وجودة الخدمة مرتبطة بتكثيف التغطية، بالهوائيات اللازمة حتى لا يكون امتصاص للإشارة وتكون الخدمة ذات جودة.

وعرج محدثنا على مسألة النطاق الجغرافي لنشر هذه التقنية، مشيرا إلى أنه من الأفضل التوجه بها إلى المناطق المفتوحة والقرى والمداشر والأرياف، عوض التجمعات السكانية الكبيرة، أين تكون نسبة امتصاص الإشارة كبيرة وبالتالي يؤثر بشكل مباشر على جودة الخدمة، أما المناطق المفتوحة وغير المأهولة بشكل مكثف فبإمكانها الاستفادة بشكل أمثل من تقنية الجيل الرابع، موضحا أن المناطق الكثيفة السكان من الأحسن مواصلة نشر نظام الألياف البصرة بها ضمن مشروع "الألياف البصرية في البيت"، معتبرا أن هذه التكنولوجيا ستساهم حتما في سد الفجوة الرقمية والتكنولوجية بين المدن القرى الجزائرية.

وعلى صعيد آخر ذكر خبير الاتصالات فريد فارح لـ "الشروق" أن الوسائط النهائية للجيل الثالث للهاتف النقال من هواتف ذكية، لا تتناسب كلها مع هذه التقنية الجدية والإشارة الخاصة بها التي تصدرها هوائيات ذكية، موضحا أن جزءا فقط من الهواتف الذكية المتوفرة في الجزائر يتناسب مع الإشارة الخاصة بالجيل الرابع اللاسلكي على غرار سامسونغ غالاكسي أس 4 وأس 5 فضلا عن آي فاون 4 آي فاون 5
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

أنترنت "الجيل الرابع" تدقّ أبواب القرى والمداشر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1



صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى الجزائريين والعرب :: منتديات الجزائر :: أخبار من الجزائر -طالعوا الجرائد الجزائرية-
-